أهمية خدمات التسويق الإلكتروني لشركتك في عصر التحول الرقمي

أهمية خدمات التسويق الإلكتروني لشركتك في عصر التحول الرقمي

أهمية خدمات التسويق الإلكتروني لشركتك في عصر التحول الرقمي

أهمية خدمات التسويق الإلكتروني لشركتك في عصر التحول الرقمي

نعلم أنك على دراية بكافة الأشكال التقليدية للتسويق كاللوحات الإعلانية، الإعلانات التجارية، إعلانات المجلات والعديد من الطرق التقليدية الأخرى، لكن إلى أي مدى تمتد معرفتك بخدمات التسويق الإلكتروني في عصر التحول الرقمي؟

لقد تغير الزمن وتغيرت معه طريقة تعامل الشركات مع عملائها، حيث تراجع التسويق التقليدي خطوة للوراء وأصبح هناك مسار جديد يسلكه هؤلاء الذين يريدون التطور والتقدم؛ لتصبح بذلك خدمات التسويق الإلكتروني هي المعيار لنجاح الأعمال وزيادة الأرباح.

لذا سواء كنت تمارس نشاطًا تجاريًا منذ عقود أو حتى فترة وجيزة؛ فإن أحد أصعب الأمور هو كيفية وصولك لجمهورك المستهدف والتفاعل معه بشكل أكثر فاعلية، حيث لم تعد الخدمات اللوجستية أمرًا هامًا إذا أغفلت كيفية توصيل رسالتك للجمهور المناسب في التوقيت المناسب.

بعدما وضعنا الأسس لنلق نظرة الآن على أسباب تجعلك تتجه لاستخدام خدمات التسويق الإلكتروني لشركتك خاصة ونحن في عصر التحول الرقمي:

  1. توجه المستهلكين للتقنيات الرقمية

المزيد من المستهلكين يتجهون للتقنيات الرقمية بشكل متزايد، ففي عام 2021 قدرت نسبة مستخدمي الإنترنت بـ 4.6 مليار مستخدم؛ لذلك لابد أن يكون عمل الشركات مرئيًا خلال عمليات البحث الرقمية حتى يتمكنوا من إشراك العميل والعمل على التأثير في قرارات الشراء الخاصة به.

وأثبتت الدراسات أن ما بين 79 لـ 82 بالمائة يستخدمون البحث ومواقع العلامات التجارية، وما بين 14 لـ 25 بالمائة يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي، هكذا تعمل كل أساليب التسويق الإلكتروني معًا لمساعدة علامتك التجارية على التوسع والانتشار، وإثبات شرعية عملك أمام جمهورك المستهدف.

  1. استراتيجيات التسويق الإلكتروني قليلة التكلفة 

وهذا حتى في الشركات الكبيرة ذات الميزانيات التسويقية الضخمة، حيث تظل تكلفة الاستراتيجيات في التسويق الإلكتروني أقل تكلفة من الإعلانات المطبوعة أو الإعلانات عبر الراديو أو القنوات التليفزيونية، ويمكن توظيف هذه الاستراتيجيات عن طريق التسويق عبر البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي وكذلك تسويق المحتوى عبر تحسين محركات  البحث كل هذا بتكلفة بسيطة لا تقارن بتكلفة الإعلانات التقليدية.

ولا يمكن أن تكون استراتيجيات التسويق الإلكتروني ميسورة التكلفة فقط بل تقدم كذلك ربح مادي أكثر من عائد الإعلانات التقليدية مما يجعلها أكثر جذبًا لأصحاب الأعمال حيث تضمن لهم هذه الاستراتيجيات تكلفة أقل مع عائد أكبر وهذا يعطيهم الكثير من الفرص للتحسين والتطوير.

أما بالنسبة لأصحاب الأعمال الصغيرة والميزانيات القليلة، نرى أن التسويق الإلكتروني كذلك يعد طريقة سهلة للانتشار حيث يمكنك من تشغيل حملة بداية من 5 دولارات.

  1. سهولة تتبع الحملات الرقمية ومراقبتها 

مع الأدوات الإعلانية القديمة لا تستطيع حصر عدد من رأى إعلاناتك، وكيف كانت ردود الأفعال، ومن الذي تأثر قراره الشرائي نتيجة إعلاناتك والعديد من الأمور التي لا يمكن قياسها بالطرق التقليدية، أما مع الطريقة الرقمية بإمكانك تتبع حملاتك التسويقية عن قرب، ومعرفة ما ينجح مع جمهورك وما لا ينجح، كما يمكنك من قياس عائد الاستثمار بدقة، وكذلك يساعدك في تحسين وتطوير الحملات القادمة بناء على نتائج الحملات السابقة، وهكذا تتخلص من طريقة التخمين التي كنت تتبعها مع الأساليب التقليدية.

كما تضمن لك الحملات الرقمية ميزة امتلاك ثروة من البيانات التي يمكن استخدامها فيما بعد، وهذا عن طريق أدوات وبرامج التحليلات سهلة الاستخدام الذي يوفرها التسويق الرقمي ويمكن الحصول على تلك البيانات خلال فترة تشغيل الحملات فلست مضطرا للانتظار بعد الآن.

  1. تمنحك الحملات الرقمية وصفا دقيقًا لجمهورك المستهدف وزيادة نسبة الوصول إليهم

بخلاف الإعلانات في الصحف وعلى القنوات التلفزيونية واللوحات الإعلانية على الطرق؛ فإن الطرق الرقمية تجعلك تستهدف جمهورك على أساس تقسيمات ديموغرافية: كالعمر والجنس ومستوى الدخل والموقع والمسمى الوظيفي والاهتمامات وغيرها من الأسس التي تساعدك في توجيه عملك للطريق الصحيح.

وإذا كنت لا تعرف ماهية جمهورك فإن أدوات التحليل المرتبطة بمنصات مثل Google و Facebook تعرض لك الخصائص الدقيقة للأشخاص الذين يتابعون صفحتك أو يزورون موقع الويب الخاص بك.

ولو كنت تبحث عن طرق تتخطى بها الحدود لتصل لجمهورك في بقاع مختلفة من الأرض؛ فالتسويق الإلكتروني يساعدك في ذلك، فلماذا تختار الطرق المحدودة حتى الآن؟

  1. وعي الجمهور بعلامتك التجارية 

عند استخدام الإعلانات التقليدية فإنك بذلك تخاطر بفرص معرفة جمهورك المستهدف بعلامتك التجارية عن طريق اللوحات الإعلانية على الطرق التي من الممكن أنهم لن يمروا عليها، وإذا مروا فإن هناك نسبة مخاطرة ألا ينتبهوا للوحات، أما من خلال وسائل التسويق الرقمي فيمكنك الوصول لجمهورك في أي وقت يتحققون فيه من هواتفهم الذكية وهم بذلك يعطونك فرصة للوصول إليهم فاستغلها ولا تضيعها.

كذلك يساعدك التسويق الرقمي وخدماته على خلق وعي بالـ Unique Selling Point  الخاصة بعلامتك التجارية مما يجعلهم في كثير من الأحيان يتوجهون إليك قبل أن تتوجه إليهم أنت عن طريق الإعلانات الترويجية، وذلك لأنهم علموا بماهية عملك ومدى قدرتك على مساعدتهم لتلبية احتياجاتهم مما يعمل على ترسيخ سمعة طيبة في أذهانهم  تختص بعلامتك التجارية.

  1. يساعد التسويق الرقمي العلامات التجارية على تحسين العلاقة مع العملاء

سبب آخر يجعل من التسويق الرقمي مسار صحيح تسلكه الشركات كونه يعزز العلاقات بين العملاء والشركات؛ فيكون الاتصال متبادل، بخلاف التسويق التقليدي الذي يكون الاتصال فيه أحادي فقط.

والاتصال الثنائي المتبادل يسهل على الشركات معالجة شكاوى المستهلكين ومخاوف العملاء المحتملين كذلك قبل أن تتصاعد؛ ليزيد بهذا معدل رضا العملاء بشكل عام مما يزيد من نسبة المبيعات لأنه من المرجح ان يشتري منك 56 في المائة زيادة إذا رأوا أراء إيجابية من مستهلكين سابقين.

  1. التسويق الرقمي يجعلك تتفاعل مع الأحداث الشائعة في توقيتها الفعلي

وهذا يساعدك على الاستفادة من استجابة المستهلكين للأحداث والاتجاهات الراهنة مما يجعلك دائم الظهور أمامهم وفي صدارة اللعبة متى تريد، بخلاف الوسائل التسويقية التقليدية التي تستغرق وقتًا وتقلل من فرصك في مشاركة جمهورك التحديثات السريعة المتعلقة بمجالك.

  1. بناء قاعدة العملاء 

سبب آخر يجعل التسويق الرقمي مهمًا للشركات هو قدرته على بناء قاعدة للعملاء بخلاف التسويق التقليدي والذي عند تطبيقه لن تستطيع الاحتفاظ بسجل لكل شخص يمشي في متجرك أو كل عميل لا يحب منتجك أو كل عميل لديه بعض التعليقات عليه وهذا كله يمكن إدارته من خلال أدوات CRM تسهل عليك عملك.

  1. منافسيك يفعلون ذلك 

إذا انتقل منافسينك من الوسائل التقليدية للوسائل الحديثة بينما لم تفعل أنت ذلك؛ اعلم أن فرصتك تتضاءل يومًا عقب الآخر في التواجد بالمقدمة او حتى اللحاق بهم.

ومع النظر إلى ما يفعلونه منافسيك على الإنترنت ستحصل على الأفكار عما يجب وما لا يجب فعله من قبلك! لذلك لا تتردد أبدًا في إلقاء نظرة على منافسيك ويساعدك في ذلك العديد من الأدوات الرائعة عبر الإنترنت.

  1. تقترن أساليب التسويق الرقمية بشكل جيد مع الأساليب التقليدية

حيث أن التحول للطرق الرقمية لا يعني إقصاء الطرق التقليدية من اللعبة بل يمكنك الاستفادة من كلاهما بالعمل المتزامن بينهما؛ لأن ذلك سيعطيك أفضل ما في العالمين لتكون استراتيجية تسويق متكاملة تستفيد بها من نقاط القوة في كل طريقة.

فقد تنجح أساليب التسويق التقليدية مثل الإعلانات التليفزيونية في معرفة عدد مهول من الناس بعلامتك التجارية، في حين تتكامل معها الأساليب الرقمية مثل وسائل التواصل الاجتماعي وتحسين محركات البحث في تقديم المزيد من المحتوى الذي يناسب جمهورك المستهدف لاستقطاب أكبر عدد منهم عن طريق تقديم محتوى تثقيفي وذو فائدة لهم.

هكذا يؤدي الجمع بين الاثنين إلى استراتيجية تسويق أقوى تغطي جميع الجوانب.

في النهاية يتضح لنا أن التسويق الرقمي وجد ليبقى؛ فإذا لم تعمل على استغلال خدماته بشكل صحيح ودمجها مع الطرق التقليدية فإنك بذلك تزيد من فرص تخلف شركتك عن مضمار السباق!

لذا هل أنت مستعد لمعرفة الفرق الذي يمكن أن يحدثه التسويق الرقمي في عملك؟ نحن في GROMA نستطيع أن نجعلك تكتشف ذلك، فقط بالتجربة!

ابدأ اليوم مع GROMA، تواصل معنا ولا تدع الفرصة تفوتك.

1024 535 GROMA

Leave a Reply